اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد بسم الله الرحمن الرحيم

بوارق الحقائق لطاهر الأنفاس سيدى الرواس اضغط هنا للقراءة بوارق الحقائق


العودة   منتدى شبكة الصوفية > ساحة التجليات الصوفية > دروس العرفان لعارف الوقت شيخنا ابو الانوار


تلاوة وتدبير 2 - نقلا عن سيدى ابو الانوار

دروس العرفان لعارف الوقت شيخنا ابو الانوار


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم شاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-01-2019, 07:09 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو

إحصائية العضو





 

البدوي غير متواجد حالياً

 


شكراً: 6
تم شكره 9 مرة في 8 مشاركة
المنتدى : دروس العرفان لعارف الوقت شيخنا ابو الانوار
افتراضي تلاوة وتدبير 2 - نقلا عن سيدى ابو الانوار

بسم الله الرحمن الرحيم
تلاوة و تدبر 2
لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ".آل عمران 164.
كل المفسرين على حد ما قرأت جعلو ا هذه الآية كما فعلوا بكثير مثلها على أنها تعني العرب . والى يومنا هذا استمر "علماء الأمة" على ذلك مع أن هذا المفهوم يسيء الى حضرة المصطفى عليه الصلاة والسلام.
نعم أن سيدنا محمدا عليه الصلاة والسلام عربي قرشي هاشمي من كنانة. ولكنه ليس برسول العرب كما كان من قبله من الرسل مخصوصين ببلد ما أو بقوم ما . بل قال تتعالى:
قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ يُحْيِي وَيُمِيتُ ۖ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ".الأعراف 158
فخاطب الناس من لدن آدم الى النفخ في الصور. ولم يقل النبي العربي بل قال النبي الأمي والأمي لا يعني كما يفهمه عامة الناس هو الذي لا يكتب ولا يقرأ أبدا هذا المفهوم غلط واجحاف في حق رسول الله .إنما الأمي هو من ليس من أهل الكتاب. هكذا كان اليهود يسمون كلما ليس منهم عبارة تضعيف وتحقير لغيرهم وبما أن أكثر من تسعين بالمئة من الرسل كانوا منهم , إستجاب الله دعوة أبينا إبراهيم عليه السلام: رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ ۚ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ".البقرة 129.
فكان محمد عليه الصلاة والسلام من صلب إسماعيل بلسان عربي مبين. و لكنه جاء رحمة للعالمين قال تعالى :" مَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ" الأنبياء 107. مما يعني أنه نور الله أرسله رحمة للعالمين أي الأنس والملائكة والجن والشجر والحجر والبهائم والطيور والحوت وكلما في السماوات والأرض. ومن كونه رحمة للعالمين لزم أن يكون معهم قبل القبل وبعد البعد بإذن الله. وذلك قوله تعالى": يا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا*وَدَاعِيًا إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجًا مُّنِيرًا". الأحزاب 45و46.
مما يجعله للموجودات أجمع السراج الذي ينير وجودهم ومعر فتهم . من فهم ذلك يكون له بداية في معرفة شيئا من حقائق نبيه العظيم, فهو القائل" إنما أنا رحمة مهداة". وقال تعالى ":فَأَرْسَلْنَا فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْهُمْ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَٰهٍ غَيْرُهُ ۖ أَفَلَا تَتَّقُونَ". المؤمنون 32. فمنهم هذه هي التي جاءت في قوله تعالى:" لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَّحِيمٌ". التوبة 128.
فالنفس هنا هي حقيقة الروح والروح حقيقة الحق ( نفخت فيه من روحي) فأثر الروح المفيدة لحياة الغير كذلك تسمى نفس فحياة العالمين مددها من النفس الرحماني الذي يعطي للموجودات الحياة بحسب استعداد اتهم الذاتية .
أن الروح لا تتقسم أبدا فإمداد الكائنات من مصدر واحد يستحيل عليه الانقسام . فلما تجد نفسك تحت قبة من زجاج ملون وتنظر اليه تجد ألوانا عديدة بما أن مصدر النور الذي يمدها واحد. فأفهم
فاذا فهمنا ما تقدم يظهر علينا جليا أن قوله تعالى:" لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ".آل عمران 164.
ان هذا الخطاب لا يخص الرسالة العامة التي هي للعالمين انما تخص المؤمنين منهم وقريش لم تكن مؤمنة قبل البعثة مما يفيد إنه في هذا المقام منة من الله على المؤمنين’ أي الذين تحققوا من مقامات الايمان التي هي الصدق والخلاص والطمأنينة.. هؤلاء من عليه بقوله: وَاعْلَمُوا أَنَّ فِيكُمْ رَسُولَ اللَّهِ ۚ" الحجرات7.ففي مقام الإيمان بما أنه نور يتم اتصاله بالنور الذي هو فينا وهو محمد عليه الصلاة والسلام من كونه نبيا وليا رسولا’ فالرسلة هي معنى كوني متوسط بين مرسل بكسر السين ومرسل اليه ومرسل به. فيما يعني أن الرسالة كذلك اسم للوجه الذي بين العبد الذي هو محمد والخلق وبما أنه من نور الله فإنه فان عن أوصافه قائم بأوصاف الحق ’ فان عن رسومه وباق بالحق ظاهرا وباطنا ومن هنا طاعته طاعة الحق وذكره ذكر الحق وهو به يصل العبد الى الحق وبمخالفته ينقطع العبد عن الحق. فعندما يتصل المؤمن بالنور الذي في داخله (فيكم رسول الله ) بكثرة الصلاة عليه فالصلاة هي الصلة التي بها يتم فهم أسماء وصفات الله وفهم كلامه كما بها يتم تزكية النفس وتجريدها من أمراض الشهوة والغفلة والهوى (ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة) فيرتقوا الى مقامات الاحسان. لما كان أبينا ابراهيم يبحث عن الحق في الخلق عبر الكواكب والنجوم والشمس والقمر خلص الى قوله:" قَالَ لَئِن لَّمْ يَهْدِنِي رَبِّي لَأَكُونَنَّ مِنَ الْقَوْمِ الضَّالِّينَ". نسال الله أن يزيل عنا غشاوة قلوبنا وأعيننا حتى تستوي عندنا الرؤية والرؤيا.
أبو الأنوار

.







رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...

Flag Counter

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
  تصميم علاء الفاتك
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 12 13 14 16 17 18 19 20 21 22 23 24 26 27 28 29 30 31 34 35 36 37 38 39 41 42 43 44 46 53 54 57 58 59 62 63 64 66 67 70 71 72 73 74 75 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96