اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد بسم الله الرحمن الرحيم

بوارق الحقائق لطاهر الأنفاس سيدى الرواس اضغط هنا للقراءة بوارق الحقائق


العودة   منتدى شبكة الصوفية > ساحة التجليات الصوفية > رواق الدروس الصوفية


المريد والمراد والتسليم لرب العباد - الدرس الثالث

رواق الدروس الصوفية


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم شاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-25-2015, 09:36 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو

إحصائية العضو





 

البدوي غير متواجد حالياً

 


شكراً: 8
تم شكره 15 مرة في 13 مشاركة
المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي المريد والمراد والتسليم لرب العباد - الدرس الثالث

المريد والمراد والتسليم لرب العباد - الدرس الثالث
******************
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وكفى وسلام على عباده الذين اصطفى
والصلاة والسلام على سيدنا المصطفى
سيد اهل الصفا والوفا
وسيد خلق الله
صلى الله عليه وسلم
فهو الباب والسروالجواب
صلى الله عليه وسلم
اما بعد
فيا ايها الاحباب
قال ربنا فى محكم الكتاب
الناطق بالصدق والصواب

{قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }آل عمران31

فنحن اهل الصوفية المحبين لله ورسوله والمؤمنين
بل لكل خلق الله
نحب الله فنتبع رسول الله
عبد الله
حبيب الله
خليل الله
اللهم صل وسلم وبارك على عبد الله حقيقة وحقا
عزا وصدقا
صلى الله عليه واله وسلم
**********************************
{وَلَا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَداً }الكهف23
{إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ وَاذْكُر رَّبَّكَ إِذَا نَسِيتَ وَقُلْ عَسَى أَن يَهْدِيَنِ رَبِّي لِأَقْرَبَ مِنْ هَذَا رَشَداً }الكهف24
*********************
تسليم العبد للرب
الرب خلق الانسان واحسن خلقه
وعلمه ثم لم يتركه يتخبط
بل عرفه ربه بل وأخذ عليه العهد بذلك
فهكذا لم يترك الرب عز وجل سبحانه لم يترك للإنسان حجة
فيجب على الانسان ان يعرف انه عبد مملوك لرب مالك
وهناك ملاحظة صغيرة :
إن خازن النار اسمه مالك
وخازن الجنة اسمه رضوان
لان النار عذاب وقهر
وجبروت وجلال
فكان خازنها مالك
اما الجنة فنعيم مقيم
ورضى وجمال
فكان خازنها رضوان
ولكل اسم معنى يؤدى الى فهم وعرفان ولا شىء اتى بالمصادفة
ونحن فقط نعطى مفاتيح مما فتح الله والله المستعان
*****************
ونعود الى حديث العبد والرب والتسليم
فنتكلم عن حديث سيد الاستغفار
عنْ شَدَّادِ بْنِ أَوْسٍ رضي اللَّه عنْهُ عن النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قالَ :
« سيِّدُ الاسْتِغْفار أَنْ يقُول الْعبْدُ :
اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي ، لا إِلَه إِلاَّ أَنْتَ خَلَقْتَني وأَنَا عَبْدُكَ ، وأَنَا على عهْدِكَ ووعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ ،
أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ ما صنَعْتُ ، أَبوءُ لَكَ بِنِعْمتِكَ علَيَ ، وأَبُوءُ بذَنْبي فَاغْفِرْ لي ،
فَإِنَّهُ لا يغْفِرُ الذُّنُوبِ إِلاَّ أَنْتَ . منْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِناً بِهَا ،
فَمـاتَ مِنْ يوْمِهِ قَبْل أَنْ يُمْسِيَ ، فَهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ ،
ومَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وهُو مُوقِنٌ بها فَمَاتَ قَبل أَنْ يُصْبِح ،
فهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ » رواه البخاري .
فاول ما نلاحظ من المفاتيح
مسألة ان سيد الاستغفار اوله إقرار بالربوبية ثم بالعبودية
واعتراف بالعهد والوعد
واظهار العجز فى كلمة "ما استطعت "
وبعدها نجد الاستعاذة من شر ما صنعت
لان العبودية تقتضى الا نصنع الا ما يريده الرب
والرب لن يريد شرا ابدا
فهو المالك الملك المقتدر القهار
ثم الاعتراف بنعمة الرب والاعتراف بالذنب والتقصير وطلب المغفرة
ولاحظ انه قال صلى الله عليه وسلم
منْ قَالَهَا .... مُوقِناً بِهَا ...
..... فَهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ.....
هل لاحظتم " موقنا بها "
اذن اليقين بها وفهم معناها ومبناها هو سرها
ولن يكون اليقين الا بالعبودية
وبالعبودية يكون التسليم
******************
اذن انا عبد وانتم عبيد
كلنا عبيد للرب المعبود
سبحانه عز وجل
واهم سمات العبد :
انه ليس للعبد ارادة
فالله هو المريد
لو تخيلت نفسك فى زمن السادة والعبيد
وتخيلت نفسك عبد مملوك لسيدك
فهل ترى لنفسك فى ها الوضع ارادة او اختيار
او فعل يخصك
او حل او ربط
انما انت تعمل طوال الوقت ما يمليه عليك سيدك ووفقا لارادته هو
فقط ربما تملك جزء من باطنك يتحرك ويحرك مشاعرك وقلبك
ولكنك لن يظهر عليك الا ما يريده سيدك ايضا حتى فى ظهور بواطنك ومشاعرك
**************
وايضا هذا حالك مع الرب
فان نواياك وباطنك ومشاعرك هى فى مرحلة ما تظل خارج نطاق العبودية
فتظل فيها مختارا رغم الجبر
ان كل ما يحدث فى الكون هو طبقا لارادة الرب ومشيئته هذه هى الحقيقة
سواء عرفتها ام لم تعرفها
ويظل الاختيار فى النية والباطن
فاذا لم تكن تعى هذا فانت تنطح راسك فى الصخر باختيارك وفهمك
ان المنافقين اظهروا الاسلام والايمان
وفعلوا افعال المسلمين
ولكن ظلت بواطنهم ونواياهم خارجة عن الايمان والاسلام
فلم يسلموا لله
فلم ينفعهم ما يفعلون
******************
واما اذا سلمت وفهمت وعرفت
انقاد باطنك ونواياك واختيارك لارادة الرب
فاخترت الا تختار
وهنا ندخل فى المرحلة الثانية للتسليم
وهى ما شاء الله لا قوة الا بالله
************************
{وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاء اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ ....... }الكهف39
ما شاء الله لا قوة الا بالله
هى كلمة الحفظ
حفظ كل ما ملكك الله
واستخلفك فيه
وهى الكلمة السحرية التى تمنع عنك اذى كل شىء
بل حتى تمنع اذاك انت لنفسك ولغيرك
ومع ذلك فهى مرحلة من مراحل التسليم
فما زلت فيها ترى نفسك فى قولك لا قوة الا بالله
وانما يكتمل التسليم عندما تكون هذه الكلمة
ما شاء الله لا قوة الا لله
**********************
جاء رجل إلى أبي الدرداء وقال:
يا أبا الدرداء قد احترق بيتك! قال: لم يكن الله ليفعل بي ذلك؛
من كلمات سمعتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم،
وهي: اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت،
عليك توكلت، وأنت رب العرش العظيم،
ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن،
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، أعلم أن الله على كل شيء قدير،
وأن الله قد أحاط بكل شيء علماً،
اللهم إني أعوذ بك من شر نفسي ومن شر كل دابة أنت آخذٌ بناصيتها،
إن ربي على صراط مستقيم،
من قالها حين يصبح وحين يمسي لم تصبه فتنة لا في نفسه ولا ماله ولا أهله،
وإني قلتهن هذا اليوم، فقال: فذهبنا إلى بيته فوجدنا كل ما حوله قد احترق وداره لم تحترق
هذا الحديث اوله توكل وفيه تبرىء من الحول والقوة
والاعتراف بمشيئة الرب....
وهكذا هو دعاء للحفظ
**************
وقد يسألنى سائل
لماذا لم تتكلم عن التوكل على الله
كمرحلة من مراحل التسليم
فاقول له :
ان التوكل ليس من مراحل التسليم الباطن المتعمد الذى نقصده
بل هو من مكونات الايمان
فهو من مراحل الايمان مع الاخذ بالاسباب
وتطبيق ناموس الكون
فيجب الا يخلو ايمان المؤمن من التوكل
فانت تأخذ بالاسباب وتتوكل على الله لانه رب الاسباب
وايضا من مكونات الايمان التبروء من الحول والقوة
ولكن يظل تسليم العبودية وترك المشيئة والارادة هو اعلى درجات
وربما نفهم اكثر اذا قلنا مرة اخرى
ان تسليم العبد
هو الانتقال من
" لا حول ولا قوة الا بالله "
الى
" لا حول ولا قوة الا لله "
ومن
" ما شاء الله لا قوة الا بالله "
"الى ما شاء الله لا قوة الا لله "
***********************
وخلاصة درس اليوم
يا ايها العبد الذى نسى انه عبد
فظن ان له ارادة او مشيئة
انت عبد مملوك
وربك هو المالك
فسلم لمشيئته
واختر الا تختار
فنحن لا نحسن الاختيار
ولا اختيار حقا الا فى نيتك ووجدانك
فتوجه بقلبك لمشيئته
وانزع عن نفسك ضلال الوهم
حتى تفهم
***************
فائدة اليوم
هى " ما شاء الله لا قوة الا لله "
كررها بلا صوت
بعد ان تاخذ عدد من التنفسات العميقة
كما تعلمنا سابقا
كررها بلا عدد ولا وقت
وبقدر ما تحب
وتيقنها واعتقدها
حتى تنطبع فى باطنك
فهى غاية الغايات
وسلم الرقايات
ولا تنس ان تصلى على النبى صلى الله عليه وسلم
وتستغفر الله وتقول الحمد لله
فى البدء والانتهاء ولو ثلاث مرات وباى عدد
فالاستغفار والصلاة والحمد مفتاح يفتح كل شىء
**********************
وايضا لا تنس
ان تقول فى كل وقت
وفى غالب احوالك
بلسانك وبصوت مسموع
ما شاء الله لا قوة الا بالله
فهى لك حفظ ولمالك حفظ ولحياتك حفظ
وهى سر دوام النعم
ولا تنس سيد الاستغفار
ودعاء ابى الدرداء
فلم يعلمنا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم الا كل خير لنا ولغيرنا
والله المستعان
*********************
نرجو من الله تعالى ان ينفعكم بما نكتب اللهم امين
وما نحن جميعا الا بين يد الله تعالى
بالتسليم والانقياد
وبالله التوفيق والسداد
وعليه العماد والاعتماد
وصلى الله على سيدنا محمد سيد الاولين والأخرين
والمبعوث رحمة للعالمين
صلى الله عليه واله وسلم
والحمد لله رب العالمين
........................والى الدرس القادم باذن الله تعالى







رد مع اقتباس
قديم 10-26-2015, 07:13 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
Mounya
ضيف

إحصائية العضو



 

 


كاتب الموضوع : البدوي المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي

ما شاء الله،دروس قيّمة سيدي البدوي.بارك الله فيك.







رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الدرس, الثالث, العباد, المريد, لرب, والتسليم, والمراد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...

Flag Counter

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
  تصميم علاء الفاتك
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 12 13 14 16 17 18 19 20 21 22 23 24 26 27 28 29 30 31 34 35 36 37 38 39 41 42 43 44 46 53 54 57 58 59 62 63 64 66 67 70 71 72 73 74 75 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97