اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد بسم الله الرحمن الرحيم

اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ، لا إلهَ إلَّا الله، واللهُ أكبر اللهُ أكبر، ولله الحَمد _ كتاب بوارق الحقائق لطاهر الأنفاس سيدى الرواس اضغط هنا للقراءة كتاب بوارق الحقائق


العودة   منتدى شبكة الصوفية > ساحة التجليات الصوفية > رواق الدروس الصوفية


علاقة الأوراد والأذكار والتحصينات بفقه التحولات،

رواق الدروس الصوفية


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم شاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-13-2015, 11:06 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو

إحصائية العضو





 

البدوي غير متواجد حالياً

 


شكراً: 9
تم شكره 23 مرة في 20 مشاركة
المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي علاقة الأوراد والأذكار والتحصينات بفقه التحولات،

بسم الله الرحمن الرحيم

قرأت لكم للفائدة :


بسم الله الرحمن الرحيم
مما يجب معرفته لطالب العلم علاقة الأوراد والأذكار والتحصينات بفقه التحولات، حيث أن البعض من طلبة العلم يُعظِّم مادة الدراسة النصية لفقه التحولات وموضوعاته مع فتور في النظر إلى أهمية التحصُّن والذكر ومعتاد الأوراد.

ومن هذا المنحى يجب على طالب العلم معرفة الأهمية البالغة التي وضعها الرسول صلى الله عليه وآله وسلم سواءاً من آيات الله المنزلة أو من الأدعية أو الابتهالات الواردة على لسانه صلى الله عليه وآله وسلم، بل ويليها جميع الأوراد والتحصينات التي اعتنى بها أهل العلم الأثبات وصارت جزءاً لا يتجزأ من حياة المسلم اليومية صباحاً ومساءاً.

فما هذه الترتيبات الشرعية سوى إبراز حقيقي لمواجهة كافة ما تجري به الليالي والأيام من التحولات العامة والخاصة؛ فالاستعاذات الواردة حاملة نصوص المتغيرات، كالاستعاذة من العجز والكسل ومن الجبن والبخل ومن غلبة الدين وقهر الرجال إلخ، والاستعاذة من النفس والهوى والدنيا والشيطان والدجال إلخ، كلها تشير إلى المعادل الإيجابي الذي يبني حصون الأمان لدى أهل الإيمان من شر هذه الفتن ما ظهر منها وما بطن.

فيكون هذا بالضرورة علم لصيق بفقه التحولات ومعالج لأخطر أموره المتقلبة وأحداثه المتنوعة وهو بلا شك يحتاج إلى عمق متابعة دراسية للربط بين الحدث والاستعاذة منه، حيث الاحصار لنماذج الابتلاءات المستعاذ منها أو من حيث الصيغة المخصصة لكل بلاء وفتنة.



والمتأمل بتَمعُنٍّ في سلوك أهل الإحسان من شيوخ الطريقة يرى «دلائل الاستعاذة من التحولات والمتغيرات» ماثلة في أورادهم وأحزابهم المتنوعة، مما يؤكد سلامة اطِّلاعهم على مجريات القضاء والقدر أولاً والإيمان به وبذل الدعاء والرجاء في سبيل صرف المقدور أو اللطف فيه كما ورد في الحديث: «فإنَّهُ لا يَرُدُّ القضاءَ إلا الدُّعاءُ»، وفي رواية: أن القضاء والدعاء يصطرعان أو بما معناه حتى يرد الدعاء القضاء.

ومع أن هذه مسألة معقدة في تحليلها عند العلماء.. لكِننا عند قراءة علاقتها بنصوص فقه التحولات نجدها أحد شروط السلامة من المتغيرات كلها..وكل المتغير له ما يناسبه من الروايات الشرعية للمعالجة والدفع والتحصين، فهناك من العلماء والصالحين من وضع أحزاباً وأوراداً خاصة بالبَّر ومنها بالبحر، ومنها للَّيل ومنها للنهار، ومنها للسفر ومنها للحضر، ومنها للاستعاذة من الريح والمطر، ومن الصواعق والآفات ونماذج الخطر، وكلها في أساسها وأصلها مقتبسة من ملاحظ وإشارات ودلالات السنة والكتاب، وكم في القرآن من أوامر بالاستعاذة..

{وَقُل رَّبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ * وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَن يَحْضُرُونِ}

{وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ}

{الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ}

{الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ}.. الخ

وكم من أدعية وأذكار كان صلى الله عليه وآله وسلم يلزمها ويواظب عليها ويوصي بها..

وهذا كله يُرَجِّح العلاقة الوطيدة بين دراسة فقه التحولات كمادة شرعية وبين أسباب السلامة من متغيراتها وأسباب الزيادة والحصول على بركة إيجابياتها وبشاراتها؛ وإشارتنا هنا لهذا الملحظ الهام مفتاح بحثي لطلاب العلم كي يغوصوا في غماره، مستلهمين الربط بين علم فقه التحولات وعلاقته بأوراد الجلب والدفع والتحصين والتمكين..

والله من وراء القصد…

أبوبكر العدني ابن علي المشهور

8 محرم 1435ه







رد مع اقتباس
قديم 03-22-2016, 10:47 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو

إحصائية العضو





 

taha2013 غير متواجد حالياً

 


شكراً: 0
تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة
كاتب الموضوع : البدوي المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي

الله صل على سيدنا محمد الشفيع النور
بارك الله فيكم







رد مع اقتباس
قديم 03-23-2016, 02:19 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
Mounya
ضيف

إحصائية العضو



 

 


كاتب الموضوع : البدوي المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي

موضوع جميل جدا ،مشكور سيدي البدوي و جزاك الله خيرا.







رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
بفقه, الأوراد, التحولات،, علاقة, والأذكار, والتحصينات

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التحصين لسيدى احمد البدوى البدوي رواق الطريقة البدوية 2 12-29-2021 03:18 PM
ورد الامام النووي للتحصين البدوي رواق التحصينات النبوية والصحابة والعارفين 3 12-27-2021 06:01 AM
تحصين من السحر والعين والانس والجن البدوي رواق التحصينات النبوية والصحابة والعارفين 2 12-19-2021 08:10 AM
تحميل كتاب مفتاح غيب الجمع وتفصيله وإيضاح سر الوجود وتكميله pdf مجاناً تأليف ص البدوي رواق المكتبة 0 09-19-2015 08:13 AM
تحصينات قرآنية ونبوية البتول رواق التحصينات النبوية والصحابة والعارفين 1 09-01-2015 05:47 AM


Loading...

Flag Counter

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
  تصميم علاء الفاتك
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 12 13 14 16 17 18 19 20 21 22 23 24 26 27 28 29 30 31 34 35 36 37 38 39 41 42 43 44 46 53 54 57 58 59 62 63 64 66 67 70 71 72 73 74 75 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97