العودة   منتدى شبكة الصوفية > ساحة التجليات الصوفية > رواق الدروس الصوفية


الاشربة 1 – خزعبلات خل التفاح

رواق الدروس الصوفية


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم شاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-10-2018, 07:34 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو

إحصائية العضو





 

البدوي غير متواجد حالياً

 


المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي الاشربة 1 – خزعبلات خل التفاح

الاشربة 1 – خزعبلات خل التفاح
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمي الرحمن الرحيم
اللهم صل على من ارسلته رحمة للعالمين
سيدنا ونبينا محمد بن عبد الله صادق الوعد الامين
اما بعد
انتشرت منذ فترة ظاهرة خل التفاح
وانتشر قول ان خل التفاح دواء وشفاء
( للتخسيس – وحرق الدهون – والعلاج من كذا وكذا ....)
فقط اشرب منه قبل الافطار وسيحدث كذا وكذا ...
....هذه اقوايل مجرد اقاويل...ليس لها حقيقة علمية
وليس وراءها بحث علمى
بل ان شرب خل التفاح قبل الافطار وعلى معدة خاوية له اضرار خطيرة
بل ان هناك من اعطى له بعد دينى وطب نبوى فقال
ان فى الخل بركة ..وهذا صحيح..
ولكن كادام اى طعام مع الخبز اى المادة التى تستسيغ بها الخبز
فهو مذكور فى الاحاديث " كادام " وليس كدواء ..
.ثم ان التفاح لم يكن فى جزيرة العرب حتى يصنعوا منه الخل والتفاح لم يذكر فى القران
ولا فى السنة على ما بلغنى.
ولا يعنى هذا انهم لم يعرفوه ...فلقد كانت لهم تجارة مع الشام والتفاح فيها معروف ولكن المقصد انك تصنع الخل بما فى بيئتك الا اذا كان ياتيهم فى تجارة الشام والله اعلم.
تعريف كلمة ( ادام ) التى وردت فى احاديث الخل
المعجم الغني (إِدَامٌ)
إِدَامٌ- الجمع: أُدُم. [أدم]، "اِمتَلأَ الطَّجينُ بِالإِدَامِ":
بالْمَرَقِ وَالدَّسَمِ، وَهُوَ ما يُؤْتَدَمُ بِهِ مَعَ الخُبْزِ وَيُطَيِّبُهُ.
اما الخل المذكور ففى الاغلب خل عنب او تمر..او اى خل على العموم...والله اعلم
ويمكننا ان نستدل على ماكان فى عهد سيدنا النبى صلى الله عليه وسلم
والدليل من القران الكريم :
"قال الله تعالى{وَمِنْ ثَمَرَاتِ النَّخِيلِ وَالْأَعْنَابِ تَتَّخِذُونَ مِنْهُ سَكَرًا
وَرِزْقًا حَسَنًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ} (النحل، 67).
يقول الطبري: ومعنى السَّكَر في هذا الموضع:
هو كلّ ما حلّ شربه، مما يتخذ من ثمر النخل والكرم،
وفسد أن يكون معناه الخمر أو ما يسكر من الشراب،
والمقصود به الخل...فهنا نجد ان المذكور هو النخيل والاعناب .
من حمض الخِلّيك. تتمُّ صناعة الخلّ من العديد من أنواع المشروبات، ومن أكثرها شُهرة خلّ العنب الذي يُصنَع بتخمير النّبيذ، وخلّ التفاح، الذي يُصنع بتخمير الكحول المعروفة باسم السّيدر (بالإنكليزية: Cider)، وكذلك الكحول الصناعيّة مثل الخلّ الأبيض،
وهو من أكثر الأنواع شُيوعاً في الطَّهو. العاملُ الأساسيّ في صناعة الخلّ
هو أن يكونَ مشروباً يقبَلُ التَّخمير لتحويله إلى كُحول، وينطبقُ ذلك على مُعظم عصائر الفواكه التي تحتوي على سُكريَّات يُمكنها أن تتحوّل - بالتّخمير - إلى غاز ثاني أُكسيد كربون وكحول
خلّ التفّاح تُوجد العديدُ من الاستخدامات لخلّ التفاح في العديد من أنواع الأطباق والطّبخات، وأيضاً في العلاج والأغراض الصحيّة، فهو يُضَاف كصلصلةٍ للسّلطات، ومُنكِّه لنَقْع اللّحوم، ومُكوّن في المواد الحافظة للطّعام. تتمُّ صناعة خلّ التفّاح بسحق ثمار التفّاح الطّازجة وعصرِ السّائل منها، ومن ثمَّ تُضَاف بكتيريا خاصَّة وخميرة لتبدأ بتحويل عصير التفّاح إلى كُحول، وتكونُ هذه مَرحلة التّخمير الأولى، وتتبعُها مرحلة تخمير ثانية تُؤدّي إلى تكوّن حمض الخِلّيك، وهذا الحمضُ هو الذي يُعطي لخلّ التفاح مذاقَه الفريدَ والمُميَّز.

أضرار خلّ التفّاح :
من أهمّها:
الأضرارُ الجانبيّة الأولى للإكثار من استهلاك خلّ التفّاح هي الإصابة بالحساسيّة وتهيُّج الجلد.
يُؤدّي استخدام خلّ التفّاح واستعماله موضعيّاً على الجلد أو على البشرة إلى التَسبُّب في إحداث إسمرار في المَنطقة التي وُضِع عليها، فيصبح الجلد داكن اللّون مع حدوث بعض التَشقُّقات فيه، ويكونُ السّببُ فيها حُروقاً على الجلد تتسبّبُ بإيذاء وكيِّه، وينتج عنها ظهور الكثير من التّجاعيد عليه.
إنّ الأقوال الرّائجة بأنّ خلّ التفّاح يعمل على التّخفيف من حبّ الشّباب وإزالته ليست صحيحة، بل إنّه يعمل على ترك بقع وحفر صغيرة في مواضع الحبوب. الإصابة بتهيُّجات قويّة ومُؤلمة في القولون. إنّ تناول خلّ التفّاح يُؤثّر كثيراً على المعدة، ويُؤدّي إلى حدوث تقرُّحات والتهابات عديدة في المَعدة.
مرض البواسير يُعدّ من إحدى الأضرار المُزمنة التي يُسبّبها تناول خلّ التفّاح. التعرّض للإصابة بتقرّحات وآلام في المريء أيضاً تُعدّ من الأضرار النّاتجة عن تناول خلّ التفّاح. قد يتسبَّبُ باهتراء طبقة المينا الخاصّة بالأسنان، وبالتّالي يتركُها عُرضة للإصابة بالتسوّس والترهّل. الإصابة بارتداد في المعدة وعودة الطّعام المُتناوَل نحو المريء، ممّا يؤدّي إلى حدوث حموضة عالية في المريء وبالتّالي الشّعور بآلام قويّة.
الإصابة بتلوّن الجلد وتحوّله وتغيُّر صبغة الجلد، وقد يعملُ في النّهاية على الإصابة بأمراضٍ جلديّة.
الإصابة بالتهاب في القولون أيضاً من الأضرار النّاتجة عن تناول خلّ التفّاح.
الإصابة بنقص البوتاسيوم في الدّم، والتّأثير على العظام وإضعافها، والتسبّب بإحداث هشاشة العظم على المدى البعيد، ويُمكن علاج ذلك بأخذ حقنٍ طبيَّة مع خلّ التفّاح، من مثيل الإنسولين وغيره.
يُؤثّر خلّ التفّاح على الفم، وكذلك يُؤثّر على الأسنان ويُضعِفها.
يُؤدّي إلى الإصابة بحُروقاتٍ في الحنجرة، وخُصوصاً عندما يتناوله الأطفالُ عن طريق الخطأ.
من ناحية أخرى فهو يُعتبر شيئاً سيئاً بالنسبة للكبد، لذا لا يجب تناوله أكثر من ثلاث مرّات في اليوم، لأنه يُسبّب مشاكل واضطرابات خطيرة في المعدة، والكبد، فينصح بتنناوله بعد وجبات الطعام ويفضّل خلطه مع ملعقة من العسل وكمية من الماء
وهناك اضرار اخرى غير ذلك ولكن ....هذا يكفى ..
ولكن اليس لخل التفاح فوائد:
نعم لخل التفاح بعض الفوائد على شرط الا ياخذ على معدة خاوية وان يخفف بماء مناسب ولا يزيد عن نصف معلقة صغيرة على كوب ماء ولا يشرب على معدة خاوية
او يضاف للسلطات والاطعمة .
والمعول هنا على التجربة الشخصية وتختلف من شخص لاخر
فليس هناك ابحاث علمية مدعمة وصادقة تنطبق عليها معايير البحث العلمى يمكن ان تؤكد او تنفى هذه الفوائد.
وخل التفاح مثل غيره من بقية انواع الخل اذا كان طبيعى المنشأ فله فوائد بالتجربة كما قلنا ويختلف فيها كل شخص عن الاخر.
اما الخل الذى من منشا صناعى فضرره اكثر من نفعه .
الا اذا استخدم فى اغراض الطهو والتخليل وبنسب قليلة او فى غسل الخضار مثلا للقضاء على الميكروبات بنقع الخضار فى محلوله لمدة عشر دقائق ثم شطفه بعد ذلك .

نصيحة والخلاصة :
استخدم الخل كطعام وليس كشراب اكلا مع الخبز كما فعل سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ففى ذلك البركة.

ملحوظة اخيرة قبل ان تشترى خل اقرا مكوناته فاذا كانت خليك او خل مخفف بنسبة كذا فهو خل صناعى المنشا
واما اذا كانت مكوناته مصوع من عصير تفاح او عنب او ...فهو من منشا طبيعى شرط ان تكون الشركة والبلد وبقية البيانات مطابقة للمواصفات
لانه كثرة حالات الغش ...والله المستعان والحمد لله رب العالمين


للاستاذدة يمكن الرجوع الى بعض المراجع :
The Editors of Encyclopædia Britannica, "Vineagar"، Britannica, Retrieved 29-10-2016.

Joy Manning. "Apple Cider Vinegar and Health", ***MD, Sept. 2009. Retrieved 29-10-2016

. Dana Severson, "Side Effects of Too Much Apple Cider Vinegar"، Live Strong, Retrieved 29-10-2016.

Franziska Spritzler, RD, CDE , "7 Side Effects of Too Much Apple Cider Vinegar"، Auothority Nutrition, Retrieved 29-10-2016.


ملحق :
هذه فتوى منقولة ومنشورة على النت :
السؤال:
هل كان النبي صلى الله عليه وسلم يأتدم بخل التفاح ، فقد وجدت حديثاً في النت ، إلا أني لم أستطع التأكد من صحته : ( لم يفتقر بيت فيه خل ) رواه الترمذي والبيهقي. ووجدت أيضاً حديثاً آخر أن النبي صلى الله عليه وسلم أشار إلى أن الخل كان إدام الأنبياء من قبله . وأنه صلى الله عليه وسلم كان يحب الخل . وقد روى جابر ( أن النبي صلى الله عليه وسلم سأل أهله الأدم ، فقالوا : ما عندنا إلا خل ، فدعا به ، فجعل يأكل به ويقول : نعم الإدام الخل ، نعم الإدام الخل ) فأريد معرفة نوع الخل الذي كان يأكله النبي صلى الله عليه وسلم . فقد وجدت أن خل التفاح هو أفضل الخل للصحة . والله أعلم .

تم النشر بتاريخ: 2014-06-28
الجواب :
الحمد لله
أولا :
ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم أكل الخل ، ووصفه له بأنه إدام ، وأثنى عليه في مجموعة من الأحاديث الصحيحة ، فمن ذلك :
قال صلى الله عليه وسلم : ( نِعْمَ الإِدامُ الخَلُّ ) رواه مسلم ( 2051 ) .
وروى مسلم أيضا (2052) بسنده عن طَلْحَة بْن نَافِعٍ ، أَنَّهُ سَمِعَ جَابِرَ بْنَ عَبْدِ اللهِ ، يَقُولُ : أَخَذَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِيَدِي ذَاتَ يَوْمٍ إِلَى مَنْزِلِهِ ، فَأَخْرَجَ إِلَيْهِ فِلَقًا مِنْ خُبْزٍ ، فَقَالَ : مَا مِنْ أُدُمٍ ؟ فَقَالُوا : لَا إِلَّا شَيْءٌ مِنْ خَلٍّ . قَالَ : فَإِنَّ الْخَلَّ نِعْمَ الْأُدُمُ . قَالَ جَابِرٌ : فَمَا زِلْتُ أُحِبُّ الْخَلَّ مُنْذُ سَمِعْتُهَا مِنْ نَبِيِّ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . وقَالَ طَلْحَةُ : مَا زِلْتُ أُحِبُّ الْخَلَّ مُنْذُ سَمِعْتُهَا مِنْ جَابِرٍ ) .
وعَنْ أُمِّ هَانِئٍ بِنْتِ أَبِي طَالِبٍ قَالَتْ :
( دَخَلَ عَلَيَّ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ : هَلْ عِنْدَكُمْ شَيْءٌ ؟ فَقُلْتُ : لَا ، إِلَّا كِسَرٌ يَابِسَةٌ وَخَلٌّ .
فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : قَرِّبِيهِ ، فَمَا أَقْفَرَ بَيْتٌ مِنْ أُدْمٍ فِيهِ خَلٌّ ) .
رواه الترمذي في " السنن " (1841) وقال : " هذا حديث حسن غريب من هذا الوجه...وسألت محمدا – يعني الإمام البخاري - عن هذا الحديث قال : لا أعرف للشعبي سماعا من أم هانئ ". وحسنه الألباني في " صحيح الترمذي "، وفي " سلسلة الأحاديث الصحيحة " (رقم/2220) .
أما حديث أُم سَعْدٍ ، قَالَتْ : دَخَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى عَائِشَةَ ، وَأَنَا عِنْدَهَا ، فَقَالَ : هَلْ مِنْ غَدَاءٍ ؟ قَالَتْ : عِنْدَنَا خُبْزٌ ، وَتَمْرٌ ، وَخَلٌّ . فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( نِعْمَ الْإِدَامُ الْخَلُّ ، اللَّهُمَّ بَارِكْ فِي الْخَلِّ ، فَإِنَّهُ كَانَ إِدَامَ الْأَنْبِيَاءِ قَبْلِي ، وَلَمْ يَفْتَقِرْ بَيْتٌ فِيهِ خَلٌّ )
فقد رواه ابن ماجه في " السنن " (3318)، ولكنه حديث موضوع ، فيه عنبسة بن عبد الرحمن متهم بالوضع، ومحمد بن زاذان متروك .
قال الخطابي رحمه الله :
" معنى هذا الكلام الاقتصاد في المأكل ، ومنع النفس عن ملاذ الأطعمة ، كأنه يقول : ائتدموا بالخل وما كان في معناه مما تخف مؤنته ، ولا يعز وجوده ، ولا تتأنقوا في المطعم ، فإن تناول الشهوات مفسدة للدين ، مسقمة للبدن " انتهى من " معالم السنن " (4/ 254).
وانظر الفتاوى رقم : (113941) ، (191176) ، (106196)
ثانيا :
وقد بحثنا في كتب الحديث والروايات ، فلم نقف على حديث يبين لنا نوع الخل الذي أكله النبي صلى الله عليه وسلم ، إلا أن غالب الظن أن الخل المشتهر في ذلك الزمن هو خل العنب أو التمر ، وذلك للأدلة الآتية :
الدليل الأول :
أن العنب هو الثمر الأشهر في ذلك العهد ، بل كان يعد هو القوت من الثمار لكثرته وكثرة استعماله شرابا وزبيبا وخلا وفاكهة وغيرها من أنواع الاستعمال .
الدليل الثاني :
أن التفاح لم يكن متواجدا بكثرة ، ولم يكن في الغالب يزرع في المدينة النبوية وما حولها ، وإنما كان يستورد من الشام ، فيبعد أن يصنع منه الخل في ذلك الزمن .
الدليل الثالث :
ما ذكره العلماء السابقون في طريقة صنع الخل ، وفي تعريفه في اللغة وعند العرب ، بل وما ذكره الفقهاء أيضا في كتبهم ، كله يدل على شهرة " خل العنب " و " التمر ":
فهذا العلامة ابن عبد البر رحمه الله يقول :
" روي عن علي رضي الله عنه أنه كان يصطبغ في خل خمر . وهذا يحتمل أن يكون أراد خل عنب " انتهى من " التمهيد " (1/ 262) .
وابن قتيبة الدينوري رحمه الله (ت276هـ) يقول :
" إذا أردت صنعة الخل : أخذت من العنب ما بدا لك ... إلخ" ثم ذكر طريقة صنع الخل من العنب . كتاب " الجراثيم " المنسوب إلى ابن قتيبة (2/ 114) .
وقال الأزهري إمام اللغة :
" قَالَ اللَّيْث : الاختلال من الْخلّ من عصير الْعِنَب وَالتَّمْر " انتهى من " تهذيب اللغة " (6/301).
ويقول السرخسي رحمه الله :
" كما أن العنب مع التمر جنسان فكذلك الخل المتخذ منهما " انتهى من " المبسوط " (12/180) .
وجاء في " المغرب في ترتيب المعرب " (ص: 153):
" الخل ما حمض من عصير العنب " انتهى.
وجاء في " القاموس المحيط " (ص994):
" الخل ما حمض من عصير العنب وغيره " انتهى.
ويقول ابن الحاج رحمه الله :
" الخل أصناف أطيبه وأنفعه خل العنب " انتهى من " المدخل " (4/ 94) .
الدليل الرابع :
أن كثيرا من الخل كان يصنع من تحويل الخمر واستحالتها ، والخمر أكثرها من العنب والتمر .
والخلاصة : أن الروايات والأحاديث لم توضح أصل الخل الذي ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أكله ، غير أن الظاهر أنه " خل العنب " أو " خل التمر ".
وعلى كل حال ؛ فجميع أنواع الخل فيها النفع والفائدة الطبية بإذن الله ، ولا بد من الرجوع إلى المراجع الطبية المعاصرة ، والأبحاث الغذائية المتخصصة للوقوف على فوائد الخل واستعمالاته ، وأما المقارنة بين أنواعها وجودتها فيرجع فيه إلى المختصين في علوم الغذاء .
والله أعلم .








آخر تعديل البدوي يوم 03-10-2018 في 07:42 AM.
رد مع اقتباس
قديم 03-10-2018, 10:54 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو

الصورة الرمزية Mounya

إحصائية العضو





 

Mounya غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : البدوي المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي

كما وجدت بعض الرقاة يستعملونه للعلاج والكمية المقدمة تحرق المعدة.
بارك الله فيكم على هذه النصائح القيّمة.







التوقيع

***قال لقمان لابنه: يا بنى جالس العلماء، وزاحمهم بركبتيك، فإن الله يحيى القلوب بنور الحكمة، كما يحيى الأرض الميتة بوابل السماء***
رد مع اقتباس
قديم 03-10-2018, 03:20 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو

إحصائية العضو





 

البدوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : البدوي المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mounya [ مشاهدة المشاركة ]
كما وجدت بعض الرقاة يستعملونه للعلاج والكمية المقدمة تحرق المعدة.
بارك الله فيكم على هذه النصائح القيّمة.

وهذه أيضا من الخزعبلات ...فليس هناك مهنة اسمها مهنة راقى
صحيح الرجل الصالح له نفس صالح ورقية صالحة ..اما من يسمون نفسهم رقاة فاغلبهم لا علم ولا فهم ومجرد خزعبلات سنكشفها بإذن الله...بارك الله فيكم ولكم وعليكم






رد مع اقتباس
قديم 03-15-2018, 09:29 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو

إحصائية العضو





 

همس الاصيل غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : البدوي المنتدى : رواق الدروس الصوفية
افتراضي

بارك الله فيكم مولانا







رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
  تصميم علاء الفاتك
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 12 13 14 16 17 18 19 20 21 22 23 24 26 27 28 29 30 31 34 35 36 37 38 39 41 42 43 44 46 53 54 57 58 59 62 63 64 66 67 70 71 72 73 74 75 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93